2024-06-23 - الأحد
00:00:00

جامعات

رئيس جامعة الحسين بن طلال يلتقي الطلبة السعوديين

{clean_title}
صوت عمان :  


التقى رئيس جامعة الحسين بن طلال الأستاذ الدكتور عاطف الخرابشة، اليوم وعلى مدرج خير الدين المعاني الطلبة السعوديين الدارسين في جامعة الحسين بن طلال في تخصصات الدبلوم العالي بكلية العلوم التربوية، بحضور نائب رئيس الجامعة للشؤون الإدارية الأستاذ الدكتور محمد الرصاعي، وعدد من العمداء ومدراء المراكز والوحدات الادرية في الجامعة.

وفي كلمته رحّب رئيس جامعة الحسين بن طلال الأستاذ الدكتور عاطف الخرابشة بالطلبة السعوديين الدارسين في الجامعة من تخصصات الدبلوم العالي. وقال الدكتور الخرابشة أن العلاقات الأخوية المتينة ما بين المملكة العربية السعودية والمملكة الأردنية الهاشمية والتي أرسى دعائمها جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين المعظم وولي عهده الأمين وأخيه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز وولي عهده الأمين، تجعل من الدراسة في الأردن ميزة إضافية لدى الطالب السعودي، فلا يوجد إحساس بالغربة بل بالأخوة والمحبة، كما أن موقع جامعة الحسين بن طلال على الحدود بين البلدين وقربها الجغرافي والفكري، يجعل الدراسة فيها ميزة إضافية للطالب السعودي الراغب بإكمال تعليمه على أيدي أمهر الأساتذة وفي جميع التخصصات.

كم أكد الدكتور الخرابشة في كلمته على أن جامعة الحسين بن طلال وبجميع كوادرها التدريسية والإدارية تعمل على تسهيل وتوفير الأجواء الدراسية المتميزة للطلبة السعوديين، وغيرهم من الطلبة الوافدين الدارسين فيها، مؤكداً على حرص رئاسة الجامعة أن ينعم الطلبة الوافدين بخدمات تجعل من الدراسة في جامعة الحسين بن طلال ميزة للجميع، مضيفاً أن أبواب الكليات ورئاسة الجامعة مفتوحة لأي ملاحظة أو استفسار.

وفي كلمته التي ألقاها نيابة عن الطلبة السعوديين الطالب خالد محمد الشاعري شكرّ الجامعة على احتضانها ودعمها لهم خلال مسيرتهم التعليمية، كما شكر الشاعري أعضاء الهيئة التدريسية والإدارية على الجهود التي يبذلوها خلال دراستهم دعماً وإسناداً لهم، مبيناً أنهم لم يتوانوا يوماً على بذل ما بوسعهم لإيصال المعلومة لهم وبكل اقتدار، كما بين الشاعري أن ما يسود من أجواء أمن وأمان في المملكة الأردنية الهاشمية وألفة وتقارب بين الشعبين، يجعلها الخيار الأول لدى الطالب السعودي الراغب في إكمال مسيرته التعلمية.

بدوره رّحب عميد كلية العلوم التربوية الدكتور خالد أبو تايه بالطلبة مؤكّداً أن عمادة الكلية أبوابها مفتوحة، وأنها ستعمل وبالتعاون مع جميع الإدارات في الجامعة على تذليل جميع الصعوبات المحتمل أن يواجهها الطالب، مضيفاً أن الكلية وبجميع كوادرها التدريسية ستقدم من العلم والمعرفة لهم ما يجعلهم من الطلبة الخريجين المتميزين بين أقرانهم.

ودار خلال اللقاء نقاشات وطرح للاستفسارات أجاب عنها الأستاذ الدكتور رئيس الجامعة، والدكتور عميد الكلية وعدد من المختصين في الجامعة، واعداً الطلبة على مزيد من اللقاءات القادمة معهم.